منتدى يهتم بمستقبل العراق
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  المعتقد هو الظالم أم ضعاف النفوس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العلم



المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 20/02/2014

مُساهمةموضوع: المعتقد هو الظالم أم ضعاف النفوس   الخميس فبراير 20, 2014 7:32 pm

يتداول الكثير من الكتاب والمحللين الشأن السوري على أساس تسلّط الطائفة النصيرية الاقليّة في سوريا على سوريا وأنّها تظلمهم وتقتلهم وهذا شيء فيه بعض الصحة بلا شكّ ، ولكن وحسب قرائتي المتواضعة فلا أعتقد أنّ المكوّن النصيري هو أساس المشكلة الرئيسي ، بل المشكلة في الذين يبيعون أنفسهم وبلدانهم من أجل لذاتهم وطموحاتهم الدنيئة ، وبدون شكّ فالخبثاء يبحثون عن الأرضية الرخوة في أقليّة يوهمون ضعفاء النفوس منهم أنّهم سيحمون أقليتهم ويعلو شأنها بعمالتهم وهنا لابدّ لنا من الإشارة إلى أنّ أغلبية النصيرية هم بسطاء شأنهم شأن باقي الشعب السوري الشقيق ولكنّ اللعب بأوراق الطائفية والأقليات هو شأن الصهاينة الذين برعوا فيه ويؤسفني أن أقول أنّنا مع معرفتنا اليقينية بخبثهم ولكنّنا لم نخط الخطى المناسبة لدفع هذه المكائد .
فأوّل خطوة لمنع الأقليات بل حتى الأكثرية من الوقوع في تلك المكيدة هي نشر الطمأنينة بأنّ مصلحة جميع مكونات البلد الأولى في تكافلها وفي تعاونها وإنّ أي صيغة معاداة بينها سينهكهم وينهك البلد كما ترون جليا في سوريا ويحاولون إيقاع العراق في ذلك المنزلق كذلك والعياذ بالله.
فلنجعل الخلاف الفكري بيننا مقبولا دون أن يقلل إحترامنا لغيرنا أو يعطينا الحق لسلب حقوق الآخرين بالباطل ،
فما ظلم أحد إلا وإنعكس على الظالم شره مهما كانت قوته ودفع أهل الظالم أضعاف الظلم اليوم أو كنتيجة حتمية في الغد وبالمحصلة الكل خسران لصالح من يثير الفتن بيننا .
وعودا على سوريا فمن يظلم فيها هم النصيرية كعنوان أمّا أدواتها فكانت لعشرات السنين من الأغلبية في سوريا فمن هو الظالم هنا الفكر والمعتقد أم النفوس الضعيفة التي تبيع دينها وأهلها ؟
أنا ياسادتي القراء أركّز على ضرورة إفشال المخطط الذي يستغل خلافاتنا الفكرية والمذهبية ليقتلنا ببعضنا البعض ، والأنكى من ذلك أنّنا نبرر لأنفسنا إنهاك بلداننا بذلك المنزلق الذي يهيء لنا بخبث شديد.
فأتمنى أن يعلم السني والشيعي والمسيحي واليزيدي وكلّ مكوّن المتدين منهم والغير متديّن والمؤمن منّا وغير المؤمن علماني كان أم ملحدا أنّ بلدنا سيبقى يتآكل ما دمنا لا نضع آلية تربوية فكرية نؤمن بها ونتيقن أنّ تهميشنا لبعضنا البعض هو العامل الرئيسي لضررنا ونشر القتل بيننا .
وما إن إطمئنّ بعضنا لبعض وأمن بعضنا بعضا مع إختلاف فكرنا إلا سنجد أنفسنا قد تحررنا من تسلّط البلدان التي تتاجر بتفرقتنا بل وتعيش عليها .
هذا هو المخطط الخبيث وهذه أوّل خطوة كبداية لتلافي شرّه وأسأل الله تعالى توفيقنا لتداركه وبدون شكّ يحتاج لبناء نفوس وتربية سنين لنصل لنجاتنا .
أخوكم الأصغر أبو طارق العلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المعتقد هو الظالم أم ضعاف النفوس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Al3ilm :: المنتدى السياسي-
انتقل الى: