منتدى يهتم بمستقبل العراق
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فبالله ما تجدع بحرب قومك إلا أنفك ولا تقطع إلا كفك!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العراقي
Admin


المساهمات : 86
تاريخ التسجيل : 06/04/2012

مُساهمةموضوع: فبالله ما تجدع بحرب قومك إلا أنفك ولا تقطع إلا كفك!   الثلاثاء أبريل 10, 2012 12:51 am

فبالله ما تجدع بحرب قومك إلا أنفك ولا تقطع إلا كفك!
كان هذا من أقوال حكماء لتفادي عار البسوس وليس حرب البسوس
نقاط سوداء في تاريخ أمتنا ما نزال نخجل منها عندما نستذكرها منها حرب البسوس التي خاضها أجدادنا متقاتلين بينهم أربعين سنة بسبب ناقة للبسوس زوجة الملك كليب.
فكلّما تفاخرنا بمآثرنا أمام الشعوب الأخرى برزت لنا وصمة البسوس لننزوي من الخجل فترى خصمنا يصول ويجول إستخفافا بعشائرنا التي تقاتلت أربعين سنة بسبب ناقة.
ولو رجعنا لذلك العصر لوجدناهم يبررون إقتتالهم ويتباهون بقتلهم من الطرف المقابل فبدأت البسوس بإثارتها الزوج الملك كليب عند مدحها أخوتها و إنطلقت شرارة الحرب بقتل أخيها جساس لزوجها وطفق المهلهل أخو الملك القتيل يسعّر للحرب ولم يقبل بحكمة الحكماء ليوأدوا الفتنة فإستعر القتل بين الطرفين ولم تقف إلا بمقتل المهلهل بعد أربعين سنة.
فهذا يقول قتلنا اليوم منهم وهذا يتفاخر يقتل جماعة من الآخرين .
أشعار و مفاخرة و رثاء وعويل أشغل الطرفين بدوافع عاطفية حمقاء بعد تغييب الحكمة و الإنصياع لتطبيل السفهاء.
نصحه الحكماء من قومه فقالوا له لا تعجل بالحرب، فبالله ما تجدع بحرب قومك إلا أنفك ولا تقطع إلا كفك! يالها من كلمة ما أشدّ حاجتنا اليوم لها لنوقف التهييج الطائفي الذي يسعّره السفهاء من صبياننا ولا يستحقون أكثر من كلمة صبيان وإن كانوا معمّرين أو رؤساء أحزاب أو مفكرين .
ولو عذرنا أهل البسوس السابقين في حربهم فهم من عايش الحدث وتأثر به فكيف نعذر من يثير الناس لثارات قبل ألف وأربعمائة سنة حيث لا ناقة لها فيها و لا جمل ، ونجد أكثر من يهيّج للفتنة الطائفية من ليس لهم تمسك بالدين فتراه لا يركع ركعة لله تعالى ويطالب بالثارات ويفضّل مذهبا على آخر والمذهبان بريئان من صنف هؤلاء المفتنين المفسدين القتلة. فمن ساهم في الدفع للفتنة ولو بكلمة فهو شريك بها.
لنخنق بكلّ قوّتنا الحناجر الخبيثة التي تثير الفتنة فلا نكون أضحوكة للتاريخ مرّة ثانية، كفانا عارا ببسوس واحدة وتعسا لمن يسعّر لبسوس ثانية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al3ilm.alafdal.net
 
فبالله ما تجدع بحرب قومك إلا أنفك ولا تقطع إلا كفك!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Al3ilm :: المنتدى السياسي-
انتقل الى: